كلية تكنولوجيا المعلومات

جامعــة فلسطيــن

بدء فعاليات اليوم الأول من أسبوع فلسطين الثقافي 'ليالي فلسطين..جسور نحو الجذور' في جامعة فلسطين

بدء فعاليات اليوم الأول من أسبوع فلسطين الثقافي 'ليالي فلسطين..جسور نحو الجذور' في جامعة فلسطين

  • 2016-10-17
  • + 919118

تحت رعاية معالي وزير الثقافة الفلسطيني الدكتور إيهاب بسيسو بدأت اليوم فعاليات أسبوع فلسطين الثقافي "ليالي فلسطين..جسور نحو الجذور" الذي تنظمه جامعة فلسطين ووزارة الثقافة الفلسطينية، بحضور المهندس سمير مطير وكيل وزارة الثقافة، والأستاذ حسن أبو ريالة نائب رئيس سلطة الأراضي والمهندس عماد الأغا رئيس مجلس الإدارة وأعضاء مجلس الإدارة، والأستاذ فاروق الإفرنجي رئيس مجلس الأمناء وأعضاء مجلس الأمناء، والدكتور سالم صباح رئيس الجامعة ونواب رئيس الجامعة، ورؤساء الجامعات الفلسطينية، ولفيف من ممثلي المؤسسات الخاصة والأهلية والمراكز الثقافية، والمخاتير والوجهاء والمهتمين.

وفي كلمة معالي الدكتور إيهاب بسيسو وزير الثقافة الفلسطينية التي ألقاها عبر الهاتف، أكَّد على دور الفعاليات الثقافية في ترسيخ وتعزيز وأصالة الثقافة الفلسطينية لدى الشعب الفلسطيني، مبينًا ضرورة مجابهة ممارسات الاحتلال الإسرائيلي في تشويه الهوية الفلسطينية وعزل الشعب الفلسطيني عن بعضه من خلال إغلاق المعابر وتقسيم المدن والمناطق الفلسطينية.

وأشاد معالي وزير الثقافة بدور جامعة فلسطين نحو تعزيز الثقافة الفلسطينية من خلال إقامة الفعاليات والأنشطة التي لها دور كبير في دعم المبدعين والمبدعات والحفاظ على الهوية والتراث الفلسطيني وهي امتداد لرسالة الجامعة النبيلة، مؤكداً أن "وزارة الثقافة تمد يدها لجميع الشراكات التي من شانها أن تزيد من نشر الثقافة الفلسطينة".

من جانبه أشار الدكتور محمود العجرمي نائب رئيس الجامعة للشؤون الأكاديمية أنَّ أسبوع فلسطين الثقافي يهدف إلى إحداث حراك ثقافي وتعزيز الوعي الوطني والهوية الفلسطينية فالشعوب تعتز بثقافتها وإرثها الحضاري على مر التاريخ، مؤكدًا على المخزون الثقافي والرصيد الحضاري الذي يمتلكه الشعب الفلسطيني وهو ممتد عبر آلاف السنين، مبينًا أنَّ الماضي الذي يحفظ لنا هويتنا ومفاتيح بيوتنا مرتبط بوجودنا ووجودنا مرتبط به، مع ضرورة أن نتجاوز محاولات الطمس والتشويه وتبديل الحقائق وممارسة سياسة ممنهجة للسطو على تراثنا المادي والمعنوي إضافة الى تدليسه المكشوف لتقاليدنا وتراثنا المتراكم على مر العصور، داعياً الأجيال والأبناء للمحافظة على عظمة تاريخنا وجعله سياجاً حامياً للهوية الفلسطينية.

من جانبه نوّه المهندس سمير مطير أن وزارة الثقافة بغزة تدعم كل الفعاليات الثقافية واحياء التراث الفلسطيني لإحداث حالة ثقافية وفنية وفكرية لكل شرائح المجتمع، وتخلق حالة من التفاعل الإيجابي بين ثقافة المجتمع الفلسطيني وفعالياته الوطنية وكافة الجماهير الفلسطينية، داعيًا أن يكون للفعاليات الثقافية دور كبير في تعزيز الوحدة الوطنية وإعادة اللحمة الفلسطينية وانهاء الانقسام، متمنيًا لفعاليات أسبوع فلسطين الثقافي أن تحظى باهتمام وحضور كافة شرائح شعبنا الفلسطيني

يشار إلى أنَّ اليوم الأول شهد محاضرة متخصصة احياءً ليوم الوثيقة العربية، وستشهد الفترة المسائية التي تمتد من الساعة الرابعة حتى الثامنة مساءً مهرجانًا ثقافيًا يتخلله أمسية شعرية بالتعاون مع بيت فلسطين للشعر وثقافة العودة، وعروض فنية ووطنية لفرقة دواوين للفن الثوري والتراثي، تساهم في إحياء الثقافة الوطنية لدى الطلبة والجمهور، والدعوة مفتوحة لجميع شرائح وفئات المجتمع الفلسطيني.