كلية الاعلام وتكنولوجيا المعلومات

جامعــة فلسطيــن

رئيس الجامعة يستقبل وفد مفوضية الأسرى والمحررين

رئيس الجامعة يستقبل وفد مفوضية الأسرى والمحررين

  • 2018-07-19
  • + 275585

غزة – الزهراء - استقبل الأستاذ الدكتورسالم صبَّاح رئيس جامعة فلسطين في مكتبه بالجامعة وفد مفوضية الأسرى والمحررين ضم تيسير البرديني عضو المجلس الثوري لحركة "فتح" مفوض مفوضية الأسرى والمحررين وأم ضياء الأغا والدة عميد أسرى قطاع غزة ورامي عزارة مسؤول الإعلام بمفوضية الأسرى والمحررين وأسامة مرتجى مسؤول العلاقات العامة بالمفوضية والأسير المحرر جمال فروانة ووالدة الأسير رامي عنبر ومنى شعث وليلى الصفدي من كوادر مفوضية الأسرى والمحررين.

رحب الأستاذ الدكتور صبَّاح بالوفد وأبرق بتحية إكبار لأسرانا البواسل وأسيراتنا الماجدات في سجون الاحتلال ، وثمن جهد الوفد في دعم الحركة الأسيرة في سجون الاحتلال وجعل قضيتهم حاضرة بين الجماهير من خلال الفعاليات وفي وسائل الإعلام لدعم قضيتهم على الصعيد المحلي والدولي، مشيرًا إلى أن جامعة فلسطين حاضنة لكل الفعاليات الوطنية وعلى رأسها قضية الأسرى من منطلق إيمان الجامعة برسالتها الوظيفية لخدمة المجتمع وقضايا شعبنا في كافة المجالات مؤكدًا أن أبواب الجامعة مفتوحة لكل أبناء شعبنا في إطار التكامل بين الجامعة والمجتمع على كافة الصعد الإبداعية والعلمية والثقافية والاجتماعية .. إلخ .

 وأشار أ.د صبَّاح في معرض حديثه في إجابته عن استفسارات الوفد أن الجامعة تدعم ذوي الأسرى بمنح دراسية، ولن تدخر جهدًا من أجل التخفيف عن ذوي أسرانا البواسل ، لافتًا إلى أن الجامعة تولي اهتمامًا خاصًا بقضية الأسرى في مساقاتها.

ومن جهته عبر الوفد عن شكره وتقديره لدور الجامعة الرائد المشهود له لدى الجميع بأن جامعة فلسطين تتلمس هموم الوطن والمواطن وتقدر الظروف التي يمر بها أبناء شعبنا وتتفاعل مع القضايا الوطنية بشكلٍ متميز.

وناقش الوفد فكرة إقامة مركز أبحاث متخصص بالحركة الأسيرة وطرح مساق كمتطلب جامعة عن الحركة الأسيرة في سجون الاحتلال،وإقامة حفل تكريم أبناء الأسرى الناجحين في الثانوية العامة،  وتم الاتفاق على متابعة اللقاءات لإنجاز ذلك.

كما ثمن الوفد الدور الوطني والإنساني الذي يقوم به الأستاذ الدكتور سالم صبّاح رئيس الجامعة في عملية تطوير الجامعة ومراعاة ظروف الطلبة وتعزيز امتدادات الجامعة في المجتمع، لتظل جامعة فلسطين منارة بوجهها المشرق يفتخر بها كل فلسطيني.